استهلل إهداء : قال الله تعالى ومسسن آيسساته خلسسق السسسموات والضرض واختل ف) (ألسنتكم وألوانكم إن في ذلك ليات للعالمين (سوضرة الروم الية ) 22

Save this PDF as:
 WORD  PNG  TXT  JPG

Size: px
Start display at page:

Download "استهلل إهداء : قال الله تعالى ومسسن آيسساته خلسسق السسسموات والضرض واختل ف) (ألسنتكم وألوانكم إن في ذلك ليات للعالمين (سوضرة الروم الية ) 22"

Transcription

1 استهلل بسم الله الرحمن الرحيم : قال الله تعالى ومسسن آيسساته خلسسق السسسموات والضرض واختل ف) (ألسنتكم وألوانكم إن في ذلك ليات للعالمين (سوضرة الروم الية ) 22 إهداء

2 : إلى كل من له فضل علي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم الذي أدى الرسالة وبلغ المانة وجاهد في الله حق جهاده إلى.. أمي وأبي وأصدقائي وكل من ساعدني.. ومد لي يد العون إلى.. معلمي وأساتذتي الذين لم يبخلوا علي بالعلم

3 شكر وتقدير الحمسد للسه ضرب العسالمين حمسدا خالصسا لسوجهه الكريم نحمسده تعسالى حمسد العساضرفين بفضسله. والشاكرين لنعمه والمؤمنين بقضائه وقدضره ونصسسلي ونسسسلم علسسى إمسسام وخسساتم النبيسساء والمرسلين المبعسوث ضرحمسة للعسالمين سسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه. : وبعد شسسكري لكسسل أسسساتذة مسسواد برنامسسج ماجسسستير الترجمة الستاذة ندى سيد أحمد الجسساك دكتسسوضر صسسل ح الدومسسة السسستاذ اسسسحاق آدم دلسسدوم الستاذ هيلضري الذين لم يدخروا جهسدا لتزويسدنا بكسل صسغيرة وكسبيرة فسي علسم الترجمسة وكسذلك العلوم والفنون الخرى التي ل غنى عنها للقيام

4 بعملية الترجمة أضرى أن هذه الوضريقات ل تفيهم. حقهم ولو خصصناها كلها للشكر والستحسان Abstract The essentials of Islamic faith is a useful and an important book for many factors: firstly, lead us to think about some positive arguments for the existence of spirit beings like angles and the relationship between spirit and the body. Secondly, this book is simple identifies the spirits and its identity, the material world and the immaterial world of divine laws. And how the objects or human beings comes into existence. Thirdly, the important factor which makes this book unique is the analogical thinking, e.g. the historical events like the Battle of Uhud and verses from Quran to proof facts. Fourthly, this book focuses on the essential of Islam, the spirit and it`s identity and death and the spirit after death and the spirit in the intermediate world. This mean the

5 spirit`s relationship with the body differs according to which world it inhabits. The translation reached into these points: All divine scriptures record the existence of spirit beings, the human spirit, the story of Satan and how he tempts us. So, we can conclude that religious belief in the existence of such beings is based on experiences that the prophets and other persons have had with them and divine scriptures records that have been narrated in reliable sources. In this chapter the writer illustrate the existence of invisible being and what are they and he use positive argument to proof what he says. The invisible realm of existence, the angels, their creations, kinds and names. life after death and the existence is not limited only to this world and how the angles take and convey the spirit. Spirits in the intermediate world see sand hearsus. Our account is not closed after we die. This research is an Islamic true message and the way that all prophets use and those who follow them. It contain essential of Islamic and present it in a simple persuasive style through realistic examples illustrate it is

6 only a mental issue and also analyze the religious issues through Quranic verses and prophetic tradition and contain argument and Islamic contemporary ideas has reformist nature accommodates philosophical western theories social and scientific. مستخلص البحث كتاب مبادئ الدين اللسلمي مفيد ومهم وذالك لعده عوامنل. أول: يقودننا لنفكر عن الحجج أليجابيه عن وجود الكاكئنات الحيه مثل الملكئكة والعلةقننة. بين الروح والجسد ثانيا :هذا الكتاب يعرف الروح وهويتها والعلم المادي والعالم الغير مننادي.للشراكئع السماويه وكيف ان اليشياء والناس جاءوا الي الوجود ثالثا:أهم عنصر جعل هذا الكتاب مميزا هنو التفكينر المنطقني, مثل اختينار الحنداث التناريخيه مثنل معركنة أحند وآينات منن القنران الكرينم لثبنات.الحقاكئق هذا الكتاب يركز علي مبادئ اللسلم وعلي هوية النروح المنوت والنروح بعد الموت والنروح فني عنالم النبرزخ وهنذا يعنني ان علةقنة النروح منع.الجسد تختلف وفقا لعالم الذي تسكنه :خلصت الترجمة الي النقاط التيه

7 جميع الكتب السماويه المقدلسه لسنجلت وجنود الكاكئننات الروحينه والنروح. النسانية وةقصة الشيطان وكيفية إغواءه لنا لذا يمكننا أن نستنتج أن العتقاد الديني في وجود هذه الكاكئنات ةقند السنتند على خبرات النبياء واليشخاص الذين كانوا معهنم والكتنب المقدلسنة النتي. روت هذه الروايات في مصادر موثوةقة في هذا الفصل يشرح الكاتب وجود الكاكئنات الغير مركئية ومناهم والسنتخد م. حجج إيجابية لثبات ما ةقال. عالم الغيب والوجود والملكئكة كيفية خلقهم وأنواعهم وألسماكئهم الحياة بعد الموت وأن الوجود ليس مقصورا فقط بهنذا العنالم وكينف أن. الملكئكة تأخذ وتستقبل الروح. الروح في عالم البرزخ تسمعنا وتشاهدنا وأن حساباتنا ل تقفل بعد مماتنا هذا البحث رلسالة اللسل م الحقيقية والسبيل الذي لسار علينه كافنة النبيناء ومن تبعهم وتناول أركان اللسل م وةقندمها بألسنلوب لسنهل مقننع منن خلل أمثلة واةقعية وبين أنها مسألة عقلية وأيضا حلل المساكئل الدينية مننن خلل اليات الكريمة والحاديث النبوية وتضمن حجج ونظرينات وأفكنار إلسنلمية معاصننرة ذات طنابع إصنطلحي يسننتوعب النظرينات الفلسنفية الغربيننة. والجتماعية والعلمية

8 : مقدمة المترجم تعتبر الترجمة من أةقد م العلنو م النتي عرفهنا النسنان فني حيناته عرفهنا العرب منذ أمد بعيدة وذلك نتيجة لحتكاكهم بالمجتمعات والشنعوب خنارج الجزيرة العربية فكانوا يصنلون بتجنارتهم إلنى الفنرس والنرو م والحبناش وكانوا يصطحبون معهنم المنترجمين وذلنك لترجمنة لغنة الخنر حنتى تتنم عملية البيع والشراء لذا نجد المترجمون حظوا بمكانة مرموةقة عند العرب فني الجاهلينة وكنذلك بعند اللسنل م فكنان يندفع لهنم بسنخاء نظينر منا. يترجمونه تنقسنم الترجمنة إلنى ترجمنة يشنفهية وترجمنة تحريرينة كمنا أن الترجمنة. التحريرية تنقسم إلى عدة أنواع من بينها الترجمة الدينية تعتبر الترجمة الدينية من أصعب أننواع النتراجم وذلنك لتعلقهنا بالمواضنيع الدينية ومن الجدير بالنذكر أن الترجمنة اللسنلمية تحظنى باهتمنا م كنبير. وذلك لكثرة المسلمين غير العرب ليشك أن ترجمة المصطلحات والمفاهيم الدينينة ترجمنة صنحيحة ودةقيقنة. أمر في غاية الهمية لذا من الصعوبات التي تواجه المنترجم هني ترجمنة المصنطلحات الدينينة التي تحتناج إلنى جهند لليصنال المعنني بسللسنة لغوينة يؤخنذ فيهنا بعينن. العتبار المخزون اللغوي والثقافة للغة المنقول إليها إذا كننانت الترجمننة تلعننب دورا ألسالسننيا فنني التقريننب بيننن الثقافننات والحضارات فل يشك أن ترجمة النص الديني ل تقل أهمية في تأديننة هننذا. الدور الحيوي باعتباره حقل راكئدا في هذا المجال

9 وفعل فقد كانت ترجمة النص الديني ول تزال حقل يطرح لتحديات جمة وموضوعنا مثمرا ومنثيرا للجندل فني حقنل الترجمنة ول لسنيما فني زمنن. الصراعات اليدلوجية والحضارية مستخلص البحث :س اذا كانت الترجمة تلعب دوضرا أساسيا في التقريب بين الثقافات والحضاضرات فل شك أن ترجمة النص الديني

10 ل تقل أهمية في تأدية هذا الدوضر الحيوي باعتباضره حقل ضرائدا في هذا المجال. وفعل فقد كانت ترجمة النص الديني ول تزال حقل يطر ح تحديات جمة وموضوعا مثمرا ومثيرا للجدل في حقل الترجمة.ولسيما في زمن الصراعات اليديولوجية والحضاضرية هذا البحث يعتبر نموذج مثالي للنسان المسلم المتمسك بجذوضره الروحية المنفتح على ثقافات العالم ومتطلبات العصر الموفق بين القلب والعقل. والرو ح هذا البحث( ضرسالة السلم الحقيقة ( والسبيل الذي ساضر عليه كافة النبياء ومن تبعهم باحسان إلى يوم الدين. وتناول هذا البحث بعض أضركان السلم وق دمها بأسلوب سهل مقنع من خلل أمثلة واقعية.وب ين أنها مسألة وجدانية وعقلية وأيضا حلل المسائل الدينية من. خلل اليات الكريمة والحاديث النبوية وتضمن هذا البحث أطروحات ونظريات دعوية وفلسفيه وأطروحات تربويه وأيضا تضمن أفكاضر إسلمية معاصره ذات طابع إصلحي يستوعب النظريات الغربية الفلسفيه الجتماعية العلمية. السياسية والدبية الحديثة هذا البحث يحل مشكلة من أكثر المشاكل التي تعاني منها مجتمعات العالم السلمي التي هي الجهل الديني وهي أهم ع له تعاني منها مجتمعاتنا فهذا البحث يعيد صياغة النسان ويحل مشكلته المستعصية ومشكلة التفكك الروحي وهذا التفكك هو سبب مشاكلهم اليمانية وأزماتهم الحضاضرية فهذا البحث الق يم يش خص الع له التي هي انهياضر الروح المسلمة وسقوط مناضراته العالية فهذا البحث يأتي بالحجج. والدلة التي برهنت على صحة السلم وأضركانه

11 ومن الصعوبات التي واجهت الباحث في هذا البحث صعوبات مرتبطة بالنص الصل ذاته وصعوبات مرتبطة بال مماضرس للفعل الترجمي وبقدضراته. الترجمية بما أن قوانا الحسيه محدوده وجود هذه العولم عالم الغيب والوجود فليس من الحكمه أنكاضر التي ل يدضركها احساسنا. ما نعرفه عن الوجود أقل بكثير مما ل نعرفه عنه.ل تزال علومنا في بداياتها وأن المستقبل سو ف يشهد علي. ألكتشافات والتطوضرات العلميه المبهره العلوم تدعمها النظريات وتطوضرها من خلل المحاوله والخطأ تحقيقا لتلك النظريات.أعتبرت الحقائق العديده خاطئه والعديد من الحقائق اللخرى معروفه بأنها خاطئه.نحن نتقبل بدون شك ومن دون أساس علمي وجود أشياء عديده.منذ بداية الزمن أعتقد معظم الناس بوجود الضروا ح والملئكه والجن والشيطان.لذلك يبدو أكثر علمية لو سمحنا في النظريات ومنم بعد تحققنا منه.أن أنكاضر هذه العوالم أمر غير علمي بقدضر ما يجب أن يقوم هذا الحكم أو الخلصه علي دليل ملموس.لكن ل يستطيع أي أحد أن يثبت أو أن يصر ح.علميا بأن عوالم الغيب غير موجوده عدة خصائص فيزيائيه (مثل الحراضره والبروده)والصفات المجرده مثل (الجمال والسحر,الحاسيس والفر ح,والحزن والحب)يمكن أختباضرهم مباشرة وقياسهم الي حد ما.ينسب الماديون هذه

12 الشياء الي العمليات الحيويه الكيمائيه في المخ,وبعض العلماء (مثل علماء النفس والطباء ال نفسيين)ل يزالون يحاولون تفسيرها أستنادا الي بينما جانبنا.القوانين الطبيعيه أو الماديه الغير مادي(أسميا, مشاعر كل شخص,معتقداته, أمكانياته, ضرغباته وهلم جرا) عميقة جدا لكي تفسر الفيزياء,الكيمياء,ألحياء. يمكن للمؤمنين(أن يفعلوا)يلحظ ان الذي يقوي أيمانهم هو عمق وأنتظام عبادتهم;والذي يرفع أخلقهم ويشع ويحبب وجوهم. مثل هذه الشياء فسرت من الناحيه الماديه فقط حجج عن وجود المخلوقات الغير مرئية دعونا نفكر في بعض الحجج اليجابية عن وجود.الكائناتالحيه الماده تخدم الحياة وليس العكس.العلم ل يمكنه تفسير الحياة أو كيف تكتسب المواد العضوية حياتها.وعلى ما يبدو أن المادة (أساس الحياة مستقبل وأنها ومن الواضح انها ليست منشئا لها) لذا فإن الحياة أبتعثت من أبعاد غير مادية للوجود الله نفخ هذه الرو ح في مسائل أو مواد غير عضوية عن طريق شيء غير مادي وغير مرئي نحن نسمها الرو ح وأن المميزات الخاصة لكل ضرو ح تجعل كل فرد مميز بالرغم.من أنها تشكلت من العناصر الفيزيائية ذاتها الحياة ل تعتمد على المادة بل العكس من ذلك فأن الحياة تصنع من الجسام الصغيره أجساما كبيره على سبيل المثال, الحياة تجعل الذبابة أو الطائر أكبر من الجبل والحياة تمكن النحل الصانع للعسل أن يعتبر الضرض كأنها حديقة له ويقيم علقات مع جميع الزهوضر وأن يتعامل معها ومرة أخرى هذه المادة هي الحياة

13 وهي أكثر دقة وأكثر تطوضرا وناشطا.وأن تنمية الحياة نشاطها ل علقة له بالجسام الطبيعيه (أ) الذبابة أو البرغوث أكثر نشاطا ويمتلك حواسا حادة أكثر من. البل أو وحيد القرن هذا العالم هو الساحة التي يظهر الله مشيئته فيها,. من خلل السباب الطبيعيه, وأن الحياة نتيجة لمشيئته المباشرة لسمه الحي البدي, وهكذا مادام العلم يصر على مفهوم الوضعية حتى المادية فإنها لن تخترق.سر الحياة الملئكة هي كائنات الرو ح النقية التي تمثل جانب الخير المخصص في الوجود بينما الشيطان وأتباعه. يمثلون الشر الله الواحد اللنهائي من غير ضد وكل الكائنات الخرى والموجودات لها ضد وتمثل الملئكة الجانب الحسن من نبتنا بينما يمثل الشيطان الجانب الشرير فينا وقد أدى الصراع سوا ء فينا وفي الكون ككل كما أنها جاضرية منذ بداية الوجود وكل شخص يشعر بحافز نحو الخير والشر في نفس الوقت السابق من الملئكة يأتي أو من أضرواحنا الغير ملوثة والخير من الشياطين يأتي من تعاون أنفسنا وأجسادنا وهذا يمثل. الجانب الحيواني فيها إن علقة الرو ح والجسد يمكن تشبيهها بالطاقة الكهربائية ومصنع يعمل بالكهرباء وإذا لم يكن هناك كهرباء تنخفض النتاجية وبالمثل عندما تترك الرو ح الجسم بسبب تمزق أو انقطاع (على سبيل المثال مرض أو وفاة) ونحن نصبح مجرد كتلة من النسجة والعظام التي تتحلل في التربة وهذا يدل على أن.وجودنا الحقيقي والمتفرد يعتمد على هذه الرو ح

14 نحن نتقبل وجود القوانين والقوي الطبيعية دونما ادني أستفساضر وتذهب إلى أبعد من ذلك وتنسب كل الظواهر لها. نحن نزضرع بذضره صغيرة لتنمو شجرة ضخمة وأن تخضع الشجرة لقانون النمو والنبات في تلك البذوضر والتوازن الكوني ل يصدق عن قوانين الجاذبية والتنافر ولكن تجاهل الضرادة المطلقة والمعرفة والسلطة والحكمة اللزمة لعملية الوجود الكوني والتوازن الشخص الذي لديه الضرادة المطلقة والمعاضرف والسلطة والحكمة المطلقة يستخدم مثل هذه القوى الغير مرئية (الملئكة) كالريح والعواصف وغيرهم أقوى بكثير من أستخدامه القوى الطبيعية والقوانين وقوى ما وضراء الطبيعة وقوانينها لتجعلهم.عاملين بالضافة إلى علماء الدين وأغلب الفلسفة المسلمين وحتى كل الفلسفة الشرقيين وافقوا على أن الملئكة والكائنات الروحية موجودة ولديهم فقط أسماء مختلفة (المششعيين) داضرس من مدضرسة الفلسفة بالرغم من أنه يميل نحو العقلنية وحتى المادية اعترف بوجود الملئكة على أساس أن كل نوع لديه ضروح ومادة وجوهر النوضرانين الشرقين تقبلوا أيضا وجود الملئكة وتسميتهم عن طريق(الخطأ) المفكرون العشرة سادة النواع) ومن ناحية أخرى أتباع كل الديانات السماوية مسترشد الوحي اللهي ونعتقد أن هنالك ملكا مسئول عن كل نوع من أنواع الوجود ونسمهم وفق التي : ملك الجبال ملك البحاضر ملك المطر وهلم جرا. حتى الطبيعة المادية للذين يقيدون أنفسهم إلى ما يرونه اعترفوا بمعنى الملئكة التي يسمونها القوات.المنتشرة

15 وجميع النبياء الذين يبلغ عددهم 124,000 نبي صرحوا في مصادضر دينية موثوقة عن وجود الملئكة والكائنات الروحية والجن والشياطين وأقر جميع القديسين وعلماء الدين بعالم الوجود الغير مرئي ونحن بحاجة قصوى إلى أن نقول أن اثنين من المتخصصين في هذا المجال المادي مفضلين إلى الل ف من غير المتخصصين. بالضافة إلى أن الحقائق التي أثبتها شخصان بصوضره علميه والتي نكرها الل ف الخرين دونما علم ل وزن لذلك النكاضر وعلوة على ذلك فأن كل الناس المتدينين وإتباع اغلب الديانات. تقريبا يتقبلون وجود مثل هذه الكائنات جميع الكتب اللهية المقدسة سجلت وجود الكائنات الروحية والرو ح النسانية وكذلك قصة الشيطان وكيفية اغوائه لنا قبل كل شيء هل بإمكان أحد أن يشك في تقرير القرآن وشهادة وخبرات النبي صلى الله عليه وسلم الدلة على أن القرآن كلم إلهي ومهمته نبوية ونبوة محمد وجميع النبياء الخرين عليهم السلم أنها أثبتت وجود عوالم غير مرئيه. وبالتالي فأن وجود الرو ح والملئكة والجن والشيطان إن أفضل وأكثر الطرق عقلنية لثبات الوجود قد شر ح من قبل السلم ووصف من قبل القرآن وشوهد من قبل النبي عليه السلم والبركات عندما أسرى به إلى السماء يفسر القرآن معنى الوجود الملئكي فمن المعقول لكل شخص أن يفهم ذلك باختصاضر فإنه يقول بأن البشرية هي مجتمع مسئول عن تنفيذ الوصايا اللهية التي تصدضر من الله وأن الملئكة مجتمع وأنها الطبقة (العاملة) التي تنفذ قوانين الطبيعة اللهية الصادضرة من الضرادة اللهية السامية هم خدام الله. الشرفاء الذين يفعلون كل ما يأمرهم به

16 يمكن إثبات وجود الملئكة والكائنات الروحية الخرى عن طريق إثبات وجود ملك واحد نعني إنكاضر واحد. يبلغ كل النواع وقبول واحد يتطلب قبول كل النواع هنالك اجماع وخاص ة بين اتباع الديان بان هناك أناس يمكنهم مشاهدة الملئكه والتحدث معهم وكذلك مع الجن والشيطان وأي مخلوقات ضروحية أخرى لو أن الملئكة غير موجوده ولو أن ملكا واحدا لم يري من قبل وأن وجودهم لم ينشأ من خلل الملحظه كيف لمثل هذا العتقاد السائد أن يسود لو أن هذه العتقادات لم يستند على دليل قوى هل بإمكانها أن تأتي إلينا بالرغم من تغيير الفكاضر والمعتقدات بمروضر الزمن لذا يمكننا أن نستنتج أن العتقاد الديني في وجود هذه الكائنات قد استند على خبرات النبياء والصالحين والشخاص الذين كانوا معهم وقد وضردت. هذه الروايات في مصادضر موثوقة هوية الروح إن الروح من عالم المر اللهي وهناك عوالم أخرى كثيرة من تلك التي نعتقدها عادة مثل علم النباتات والحيوانات والبشر وعالم الجن : مدنياتنا والعالم المادي خاطب بنفسه حواسنا من الجزيئات الصغيرة جدا إلى المجرات وهذا الكون هو العالم ألذي وهبه الله سبحانه وتعالى الحياة و السلوب والتجددوالتغيرات ويتسبب في موت الشياء العلوم.نفسها تهتم بظواهرهذا الكون فوق ذلك العالم المرئي والمادي هناك عالم غير مادي للشرائع السماوية أو الوامر لتعلم شيئ عن هذا العالم علينا أن نتدبر أن الكتاب أو شجرة أو إلنسان يأتوا إلى الوجود. الجزء الساسي لوجود الكتاب هو معناه ول يمكن وجود الكتاب من دون معنى بغض

17 النظر عن امتياز آلة الطباعة أو كم وضرقة لدينا وفي حالة الشجرة فأن جوهر الحياة وقانون النبات (الذي وهبه لها) تحفز بذوضرها لتنبت تحت الضرض وتنمو لتصبح شجرة يمكننا ملحظة عملية النمو كاملة بأم أعيننا إذا لم يكن هذا الجوهر الغير مرئي وهذه القوانين الغير ظاهرة وموجودة لن يكون هناك أي. نباتات وبالمثل الحيض يعد الرحم كل شهر من أجل التلقيح. وهذه العملية تأتي من قانون البيولوجية تأتي المليين من الحيوانات المنوية متجهة إلى الرحم ويصل واحد فقط ليخصب البويضة وبعد ذلك يتولى قانون بيولوجي آخر ويتوقف الحيض حتى الولدة. تتعد المراحل نمو الجنين حتي يصبح فردا جديدا وهذا المرحلة الثالثة تحكمها قوانين بيولوجيه أو جنينيه وهذه العملية قد : ذكرت في القرآن بقدضر جلي في قوله تعالى ولقد خلقنا النسان من سللة من طين * ثم جعلناه ( نطفة في قراضر مكين * ثم خلقنا النطفة علقة فخلقنا العلقة مضغة فخلقنا المضغة عظاما فكسونا العظام لحما ثم أنشأتاه خلقا آخر فتباضرك الله أحسن الخالقين * ثم إنكم بعد ذلك لميتون * ثم إنكم يوم القيامة تبعثون) يقول القرآن أن عملية تتم في غضون ظلمات ثلث (هو الذي خلقنا في بطون أمهاتنا في مراحل خلقا بعد خلق في ظلمات ثلث)وقد ذكر.القران الكريم أن هذه العمليه تحدث في ظلمات ثلث هذه الظلمات الثلث هي البطن والرحم والغشاء المكون للغشية الجنينية أو مناطق الساقط الثلث الساقط القاعدي الساقط المحفظي و الساقط الجداضري وبالحرى فإن الية تشمل كل المعاني نستنتج وجود مثل هذه القوانين من العمليات

18 المتكرضرة التي ل تتغير أبدا وبالمثل من خلل ملحظتنا للظواهر الطبيعية من حولنا نستنتج وجود قوانين أخرى كثيرة مثل الجاذبية والتنافر والتجميد وتبخر. المياه مثل هذه القوانين, والروح أيضا قانون منزل من عالم الشرائع السماوية أو الوامر وهذا وضرد في القرآن (قل إن الرو ح من أمر ضربي) (17:85) ولكنها فريدة في طريقة واحدة أنها قانون حي مدضرك إذا تم تجريد الروح من الحياة والوعي ضربما تكون منتظمة قانونيا ولو أعطيت القوانين المنتظمة الحياة والوعي لصبح.لكل واحد منهم ضرو ح العلم ل يمكنه تصوضر أو تعريف الرو ح بينما الشياء أو أي شيء في العالم المادي يتكون من ذضرات والذضرات تتكون من جزئيات دقيقة جدا والروح كيان بسيط غير مركب ل يمكننا ضرؤية الرو ح ولكن يمكننا أن نعرفها من خلل مظاهرها في هذا العالم وبالرغم من أننا نقبل بوجودها ونلحظ مظاهرها إل أننا ل نعر ف طبيعتها.ال.أن هذا الجهل ل يعني أنها غير موجودة نحن نرى بأعيننا التي هي أدواتنا للنظر والمركز الرئيسي للنظر يقع في الدماغ ولكن الدماغ ل يرى ل تقول (مخي يرى) بل أقل (أنا أضرى) إنه الشخص الذي يرى ويسمع ويحس ولكن ما هذه (أنا) هل هي شيء يتكون من الدماغ والقلب وغيرها من الجهزة والطرا ف لماذا ليس باستطاعتنا أن نتحرك عندما نموت بالرغم م أن جميع أعضائنا وأطرافنا موجودة وهل يعمل المصنع من تلقاء نفسه أو بواسطة شيء آخر مثل الطاقة الكهربية وهل هي التي تتسبب في عمله

19 أي خلل أو خطأ في المصنع قد يؤدي إلى قطع التصال بينها وبين الطاقة الكهربائية التي بإمكانها خفض إنتاجية مصنع مدة واحدة ويحيل المصنع كومة من القمامة وهل العلقة متماثلة لتلك التي بين الروح والجسد عندما ينقطع اتصال الجسم مع الروح بالموت يتحول الجسم إلى شيء يجب التخلص منه. بسرعة قبل أن يبدأ بالتحلل والتعفن إن الروح ليست طاقة كهربائية وإنما شيء قوي يتعلم يفكر يحس ويدضرك السباب وهي تتطوضر باستمراضر متوازن مع نمو جسم النسان وكذلك عقليا وضروحيا من خلل التعلم والتفكر والعتقاد والعبادة تحدد الروح شخصية وطبيعة كل فرد أو هويته ووفقا لكل ذلك فبالرغم من أن كل البشر مخلوقين فعليا من نفس العناصر إل أننا نجد أن أي شخص متفرد في. نوعه تقود الروح قوانا الداخلية كما جاء في القرآن الكريم فإن الله أعطى لكل مخلوق طبيعة خاصة (وله أسلم من في السموات والضرض طوعا وكرها وإليه يرجعون( 83:3)) و (سبح باسم ضربك العلى الذي خلق فسوى (والذي قدضر فهدى ) 1-3:87 أيا كان في الكون بما في ذلك جسم النسان يتصرف وفقا للطبيعة الزلية المسندة إليها من الله سبحانه وتعالى. ولهذا فإننا نلحظ الدقة الفائقه في عملية الكون.ما نسميه بقوانين الطبيعة ليست أكثر من.أسماء تعطى لمخلوق أوجده الله في الطبيعة الزلية الطبيعه الزليه للشياء ل تخدع. على سبيل المثال منذ أن أمر الله الضرض أن تدوضر حول محوضرها وكذلك الشمس دائم ا, تقول البذوضر على لسان حالها أو طبيعتها البدائية سوف أنمو تحت الضرض في ظروف

20 ملئمة وسأصبح نباتا وتفعل ما تقول والماء يصرح بأنه يتجمد في دضرجة حراضرة (00) ويتبخر عند دضرجة. حراضرة (100 ( وتفعل ما صرحت به وبالمثل فإن الضمير النساني طالما أنه ما زال حيا فإنه ل يكذب وإذا لم يتغير بالذات الجسدية أو الرغبات فإنه يشعر بعمق وجود الله ويجد الطمأنينة من خلل اليمان وعبادة الله وهكذا فإن الروح تقود أو تأمر. ضميرنا والكليات الخرى وتبحث عن عالم منشئها الذي جاءت منه وتتوق إلى خالقها ما لم تعاق وتفسد بالخطيئة فإنها ستجد. خالقها وستبلغ السعادة الحقيقية فيه إن للروح علقة عميقة بالماضي والمستقبل بينما ليس للحيوانات ادضراك للذمن وذلك لن طبيعتها البدائية التي وهبها الله لها لتعيش فقط في الزمن الحالي بدون الشعوضر بأي ألم تجاه الماضي أو القلق بالنسبة للمستقبل ومن ناحية أخرى نحن نشعر بعمق بهذه اللم والقلق وذلك لن ضروحنا عباضرة عن كيان. واعي ومدضرك أن الروح ل ترضي أبدا بهذا العالم البشري العابر وبإنجازاتنا وممتلكاتنا مثل المال والمنصب الرفيع و إشباع الرغبات. ألمر الذي ل يؤدي الي سعادتها خاص ة إذا اعتبرت لجل مصالحها الخاصة أو لجل الذات الجسدية وحدها ومثل هذه الشياء تجعل الروح تشعر بعدم الرضا والسعادة لنها تجد الراحة فقط من خلل.اليمان والعبادة وذكر الله أن كل شخص يشعر برغبة قوية للخلود, وهذه الرغبة ل تأتي من البعد المادي لوجودنا وذلك لن الفناء يحول دون أي شعوضر أو ضرغبه للخلود وبالحرى فإن وجودنا ينشأ في البعد البدي الذي تسكنه ضروحنا.

21 ضروحنا تجعلنا نأسي: "أنا فاني ولكن ل أضرغبه ال بما هو فان وأنا عاجز ولكن ل أضرغب بمن هو عاجز ما أضرغب هو الحبيب البدي (الذي لن يتخلى عني). وأتوق للعالم.البدي الروح تحتاج لجسادنا. الروح كيان غير مركب منزل من عالم الوامر اللهية يجب أن تستخدم الوسائل المادية التي تتجلي وتعمل في هذا العالم. طالما ان الجسم ل يستطيع التصال بالعالم من الرموز أو الشكال غير المادية ل يمكن للروح ان تتصل بهذا العالم أل إذا لم يكن هناك القلب, النسان ودماغه وأعضأوه وأجزاء الجسم الخرى لتكون وسيطا.أن الروح تعمل من خلل العصاب في الجسم والخليا وغيرها من العناصر. بالتالي إذا كان أحد أو أكثر أنظمة الجسم أو العضاء أخفقت تماما يتم قطع العلقة ضروح معهم ولم تعد تنقاد به. لو الفشل أو "المرض" تسبب في قطع التصال فأن هذا يفصل علقة الروح.مع كامل الجسم ما ندعوه حدوث الوفاة على الرغم من أن بعض اليدي الخشنه حركات الصابع يمكن أن تحدث نتيجه تحفيز مناطق معينة من الدماغ مثل هذه الحركات تكون مربكه كأصوات ل معنى لها ناتجه عن طريق الضغط العشوائي علي مفاتيح البيانو. فهي استجابات تلقائيه للجسدية للستماله ويتم إنتاجها من قبل سير الجسم التلقائي. ولذلك فإن الجسم يحتاج للروح والذي الواعيه والتي لديها.الضرادة الحرة لنشاء حركات ذات معني بالرغم من أن هنالك عدد من المحللين النفسين مثل فرويد يقدمون تفاسير متعدده للحلم لل ان هذه الحلم ل يمكن أن تكون أقوال أو ان تتكون من

22 نشاطات العقل الباطن المختلطة. لعل معظم الزين.حلموا تحققت أحلمهم تتحقق ان العديد من الكتشافات العلمية أو التكنولوجية قد تمت نتيجة الحلم الصادقة. لذا وكما سيتم مناقشته لحقا والحلم تشير إلى وجود شيء ما في داخلنا يمكن ان نشاهده بطريقة مختلفةبينما نحن نيام. هذا.الشئ هو الروح على الرغم من أن الروح ترى بأعيننا تشم بأنوفنا وتسمع بآذاننا وهلم جرا وهنالك أمثلة كثيرة من الناس الذين تمكنوا بطريقة أو بأخرى للرؤية بواسطة.أصابعهم أو بمقدمة أنوفهم ووأن يشمو بكعوبهم الروح تتجلى غالبا على وجه الشخص. بالفعل أوجوهنا هي النافذه المفتوحه على عالمنا الداخلي معالمه تكشف شخصيتنا. علماء النفس يؤكدون أن تقريبا جميع تحركاتنا وحتى السعال تكشف عن شخصيتنا. _أن إمكانية الوجه للكشف عن شخصية المرء والمقدضرات وشخصيته نتجت في علم الفراسة. فن الحكم علي الشخصيه من ملمح الوجه. الروح تقرضر.هذه الميزات يتم تجديد خليا الجسم بشكل مستمر. كل يوم مليين الخليا تموت ويتم استبدالها. ويقول علماء الحياء أن جميع خليا الجسم تتجدد كل 6 أشهر. على الرغم من هذا التجديد المستمر أل أن الملمح الرئيسية للوجه لتزال من دون تغيير. ونحن نعرف الفراد عن طريق ملمح وجوههم الثابتة وبصمات الصابع. خليا الصبع قد تتغير وذلك بسبب الصابة وتجديد أو كدمة ولكن البصمه ل تتغير أبدا. لكل فرد ضروح مميزه تجعل كل.هذه الصفات مميزة ومستقرة

23 ضروحنا تجعلنا مميزين وخبراتنا الجسديه في تغير متواصل طوال فترة وجودها. يتم توجيه هذا التغيير نحو النمو الجسدي والتطوضر إلى فترة معينة لتصبح تدضريجيا أقوى وأكثر كمال. عندما يتوقف هذا النمو عند نقطة معينة ويبدأ التعفن. خلفا لجسادنا يمكننا أن ننمو باستمراضر في التعلم والتطويروننحل ضروحيا وفكريا أو نتوقف ونغيير التجاه في حين نتطوير أو ننحل. حكمنا الروحيه وتربيتنا الخلقيه ل يعتمدون. علي تغيراتنا الجسديه وعلوة على ذلك الختلفات الخلقية الروحيه والفكرية ليس لديها شئ تفعله التركيب المادي. على الرغم من أننا وتتكون من نفس العناصر الجوهرية المادية والجسدية نحن أخلقيا وفكريا مميزين.. أي جزء منا يتلقى هذه الحكمه والتعليم الفكري ووأي جزء يتم تدضريبه جسديا هل التدضريب الجسدي لديه اي علقه بالتعلم أو الفكر هل الناس المتطوضرون جسديا أكثر ذكاء وأكثر أخلقا من الخرين إن لم يكن وإذا كان التدضريب البدني أو التنمية ل تؤثر على المستوى العلمي والخلقي والفكري لماذا ل ينبغي لنا أن نقبل وجود الروح كيف يمكننا أن نعزو التعلم و الفكر بعض العمليات الكيميائية الحيوية للدماغ هل هذه العمليات اسرع فى بعض الناس أكثر من غيرها هل البعض أذكياء لن البعض لديهم عمليات أسرع أو هذه العمليات أسرع لن بعض بسبب الدضراسه أصبحوا أكثر ذكاء ما هي العلقة التي لدي هذه العمليات مع ضروحانياتنا والتربيه الخلقية والتنميه كيف يمكننا تفسير الختلفات التي تعملها العبادة المنتظمة في وجه

24 الشخص لماذا المؤمنون 'وجوههم أكثر اشعاعا من وجوه المشركين أن تغيراتنا الجسدية ل تولد تغيرات متماثلة في شخصيتنا أخلقنا أو تفكيرنا كيف بإمكاننا تفسير هذا المر أن لم يكن بأن نسلم بأن الروح موجودة وأنها مركز التفكير والحساس والختياضر والحسم والتعلم وتشكيل الضراء والفضليات والتسبب في اختلف الشخصيات ان أضرواحنا تشعر وتؤمن وتنكر كل البشر لديهم عددا ل يحصى من المشاعر المعقدة الحب والكره السعادة والحزن والمل واليأس والطموح والمقدضرة على. التخيل الضرتياح والضجر وهلم جرا نحن نحب نكره نقدضر ونتجاهل نشعر بالخوف والجبن وكذلك التشجيع والحماس نحن نتوب وننفعل. ونشتاق من أجل أشياء عدة لو نظرنا الي قاموس سنجد المئات من الكلمات التي تعبر عن المشاعر البشرية إضاف ة إلى ذلك فإننا ل نشعر جميعا بنفس الطريقة ونحن قد نعكس ما يدوضر حولنا جمال الخلق تنمية أنفسنا عبر التعليم المقاضرنة والستنتاج وبالتالي أن نؤمن بالخالق لكل هذه الشياء نعبده ونتبع أوامره التي تتسبب في تطويرنا أخلقيا وضروحيا إلى أن نصير مثاليين في. النهاية كيف يمكننا تفسير مثل هذه الظواهر إل بالعتراف بأن البشرية أو الناس لديهم ضروح واعية هل بإمكاننا أن ننسب هذه الظواهر إلى العمليات الكيميائية الموجودة بالمخ هل نحن فقط أجساد فيزيائية لو أننا فقط كيان جسماني من دم وعظام ولحم وأنسجة ولو أننا نعزو

25 كل حركاتنا للعمليات الكيميائية الحيوية في المخ لما يجب علينا أن نطيع أي قانون نحن نعلم بأن أجسادنا الفيزيائية تجدد كل ستة أشهر لو أننا حوكمنا لضرتكابنا القتل منذ سنة مضت أل يكون الحواضر القادم منطقيا.جدا بناءا علي ما سبق فهمه القاضي : متى اضرتكبت الجريمة المدعى عليه : قبل عام واحد اعلن القاضي الحكم بأن الجريمة اضرتكبت قبل عام وبصمات المدعى عليه بما فيها من اصبع الزناد قد استبدلت تماما ونظرا لذلك فإنه من المستحيل معاقبة القاتل الفعلي وقد صوتت لجنة التحكيم. لتبرئته كيف بإمكان أحد أن يكون إل كيان فيزيائي فقط حركاتهم وأحاسيسهم أفكاضرهم ومعتقداتهم وقراضراتهم كلها ناتجة عن العملية البايو كيميائية للمخ مثل هذه الفرضيات يتعذضر الدفاع عنها وأن الجزء الساسي من وجودنا هو حياتنا وضميرنا الواعي هو جزء من جسدنا يحس يفكر يؤمن يريد يقدضر. ويستخدم الجسم لسن قراضراته ان الروح هي أساس الحياة البشرية والله يتصرف في هذا العالم من خلل السباب بينما هنالك عدة أكوان وعوالم عالم الفكاضر الرموز أو الشكال الغير مادية البعاد الداخلية للشياء وألضرواح حيث يتصرف الله مباشره حيث ل وجود للماده والسباب. إن الروح تنفخ في الجنين مباشرة جاعلة أياه دليل مباشرا للسم اللهي الحي ولهذا السبب فهي أساس الحياة البشرية مثل هذه القوانين الطبيعية والتي تنبع من نفس عالم الضرواح فإن الروح غير مرئية تعرف من خلل. دلئلها

26 في هذا العالم نجد أن المادة قد منتقاه لخدمة الحياة الجسد الميت بغض النظر عن الحجم كأنه مثل الجبل وحيد هامد جامد. لكن الحياة تمكن النحلة من التفاعل غالبا مع العالم كله تقريبا لذا بإمكانها أن تقول هذا العالم حديقتي وهذه الزهاضر هم شركائي في العمل وكلما صغر الجسم أذداد نشاطا وكلما كانت الحياة أكثر دهشه ونشاطا. اذاقاضرنها بنحلة. ذبابة أو حتى كائن دقيق بفيل ان المادة كلما كانت اكثر نقاوة كلما كان الجسد أكثر قوة ونشاطا وقوة على سبيل المثال ينتج الخشب اللهب والكربون عندما يحترق و يتبخر الماء عند التسخين نأتي عند الطاقة الكهربائية في العالمين الذضري وتحت الذضري ل نستطيع ضرؤيته ولكننا مدضركين لوجوده وقدضرته بالرغم من مظاهره وهذا يعني أن الوجود ليس مقصوضرا فقط في هذا العالم,بل هذا العالم ليس سوى بعد وجودى غير واضح قابل للتغير. وأبعاد الوجود غير مستقرة وضراء ذلكالعالم يكمن البعد النقي الغير مرئي الذي يستخدم المادة المرئيه المعروفه وبما أن الرو ح تنتمي. لهذا البعد فهي نقية وغير مرئية هذه الحجج عن وجود الروح تشير أيضا إلى وجود :الخالق وهي كالتالي تماما مثل جسدنا التي خلقها الله من عناصر تحتاج الرو ح لتأمرها وتحكمها والعالم (وما يحتويه) وتحتاج. الله ليجلبها إلى الوجودو ليقودها ويحكمها لكل جسد ضرو ح واحدة تجعله على قيد الحياة وتحكمه لذلك يجب أن يكون هناك ضرب واحد ل شريك له ليخلق ويتحكم بهذا الكون خل ف ذلك الكواضرث واللتباث أمر. حتمي

27 أن الرو ح ل تقع في أي مكان محدد أو في أي جزء من الجسم كما أنها قد تترك الجسم كما في حالة الحلم وتواصل علقتها مع الجسم عن طريق وضع سلك محدد يعلق بالجسم وبالمثل الله سبحانه وتعالى غير محكوم بحسب الزمان أو المكان هو دائما موجود في أي مكان وزمان وفي ال مكان حين أن. الروح في الجسد مقيدة بالزمان والمكان هناك شمس واحدة فقط والعالم بعيد جدا عنها بالرغم من أن الشمس موجودة في كل مكان من خلل حراضرتها وضوءها وعن طريق النعكاس يمكن أن تكون حتى في أي شيء شفا ف لذا يمكننا أن نقول أن الشمس هي أقرب إلى الشياء أكثر من قرب الشياء لنفسهم للرو ح نفس العلقة مع الجسم وكذلك مع كل خلياه المنفصلة هذا القياس قد يساعدنا على فهم علقة الله مع الوجود لنه يتحكم ويوجه كل الشياء في وقت واحد وبالرغم من أننا جدا بعيدون. منه فهو أقرب إلينا أكثر منا لنفسنا إن الروح غير مرئية, وطبيعتها غير معروفة وبنفس الطريقة ل يمكننا التفكير أو نتخيل الله حقا كما هو لن جوهره غير معلوم مثل الرو ح الله سبحانه وتعالى معرو ف عن طريق تجليات أسمائه وصفاته.وجوهره لضرواحنا غطائها الخاص عندما تغادضر الرو ح الجسد عند الموت فإنها تحتفظ بهذا الغطاء الذي هو بمثابة (الصوضره) وسمي بعدة أسماء الغل ف الضوئي شكل الشخص المادي الشكل الحيوي الجسم الثاني. الجسم النجمي ضعف (من هذا الشخص) والوهمي الموت والرو ح بعد الموت

28 جميع البشر لديهم شعوضر حقيقي للخلود وهكذا يشعرون وكأنهم مسجونون في الطاضر الضيق من العالم المادي فيتوقون إلى الخلود أي كان يمكن سماعه لطبيعتنا الواعية يمكن أن يسمع لفظ الخلود مراضرا وتكراضرا لو نحن أعطينا الكون كله سوف ل نزال جوعى للحياة البدية التي خلقنا لجلها هذا الميل الطبيعي نحو السعادة البدية يأتي من واقع موضوعي. وهو وجود الحياة البدية وضرغبتنا بها الموت وملئكته. تستخدم الروح الجسد كأداة وبالتالي يحكم ويتحكم فيها بطريقة شاملة عندما تحين ساعة الموت أي فشل في وظائف الجسم فهي دعوة إلى. (ملك الموت (ضرئيس الملئكة عزضرائيل في واقع المر الله يسبب الموت للناس ومع ذلك ل ينبغي الناس أن يشكو له والتي مما يبدو بغيضة. للكثيرين يستخدم الله عزضرائيل عليه السلم لخذ أضرواح الذين سيموتون وهو أيضا يستخدم المرض أو النكبات الخرى كحجاب آخر بين عزضرائيل والموت حتى ل.يتسنى للناس انتقاد ضرئيس الملئكة وبما أن تم خلق جميع الملئكة من نوضر فإن عزضرائيل يمكنه أن يوجد ويتشكل بأي شكل من الشكال في أماكن ل حصر لها في آن واحد ويفعل أشياء كثيرة في وقت واحد وعلى أكمل وجه مثل الشمس التي تعطي الحراضرة والضوء لكل الشياء في العالم في الوقت نفسه وتكون موجودة من خلل صوضرها في الكائنات الشفافة التي ل حصر لها. يمكن لعزضرائيل أخذ المليين من الضرواح في نفس اللحظة بسهوله. كبيرة

29 ضرؤساء الملئكة مثل جبريل وميكائيل وعزضرائيل لديهم اتباع يمثلونهم تحت اشرافهم. عندما يموت الخيرين من الناس الصالحين بعض الملئكة تأتيهم بأبتسامه ووجوه مشعه. يتبعهم عزضرائيل وأتباعه مكلفون بأخذ. أضروا ح الصالحين أو أحد أتباع عزضرائيل الية القرآنية: (والنازعات غرقا- والناشطات نشطا( 79-:2-1)) تشير إلى أن هؤلء الملئكة الذين يأخذون أضروا ح الصالحين يختلفون عن الذين يأخذون الضروا ح الشريرة الخيرين يأخذون الرو ح بعنف ولديهم وجود. قبيحة مخيفة عند الموت إن الذين يؤمنون ويعيشون حياة مستقيمة يرحب بهم بنوافذ مفتوحة لمكان حفظه الله لهم في الجنه قال ضرسول الله صلى الله عليه وسلم : أن الضروا ح مثل هؤلء الناس يسوقون بلطف كتدفق الماء من البريق والفضل من ذلك أن الشهداء ل يحسون بسكرات الموت ول يعرفون أنهم ميتون. عوضا عن ذلك يعتبرون أنفسهم حولوا إلى عالم أفضل ويستمتعون بسعادة مثالية أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم جابر بن عبد الله ابن عمر الذي استشهد في معركة : أحد هل تعلم كيف ضرحب الله بوالدك ضرحب به بطريقة ل توصف ل عين ضرأت ول أذن سمعت ول تتصوضره العقول. قال أبوك يا الله دعني أضرجع إلى العالم حتى يمكنني أن أشر ح لولئك الذين تركنهم وضرائي كم هو لطيف الستشهاد. ويجيب الله ليس هنالك عودة. الحياة تعاش مرة واحدة ومع ذلك أنا سأطلعهم على الظروف الخاصة بك) وكشف (ول تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحيا ء عند ضربهم يرزقون( 3:169).

30 الرسول صلى الله عليه سلم أكثر زاهد في عبادة الله نصحنا بقضاء الصلوات عندما كان يحتضر وكذلك فعل عمر ثاني الخلفاء كان خالد بن الوليد واحد من القادة الذين ل يقهرون في تاضريخ العالم فقط قبل موته سأل الذين من حوله أن يجلبوا له سيفه وحصانه. أناس مثل عثمان ثالث الخلفاء علي ضرابع الخلفاء حمزة ومصعب بن عمير كرسوا أنفسهم من أجل السلم وماتوا شهداء. إن الذين وجهوا حياتهم نحو الضياع وماتوا أثناء الفراط من الشرب أو أثناء طاولت المراهنة و في بيوت الدعاضرة أو عند بعض. البيوت الفاحشة هل يجب علينا الخوف من الموت إن المؤمنين والذين يعملون العمال الصالحة ل يحتاجون أن يخافوا من الموت بالرغم من أن الموت على ما يبدو يحدث التحلل يخمد الحياة ويدمر المتع الحسية وفي الحقيقة إنه يمثل النطلق اللهي من العباء الثقيلة للحياة الدنيوية إنه تغيير للسكن تحول للجسد ودعوة. وبداية لحياة أبدية بما أن العالم مفعم بالحيوية والستمراضرمن خلل الخالق و التحتيم بالقضاء والقدضر لذا فإنه تجرد من الحياة خلل عدة دوضرات للخلق وتقاضرير وحكم. موت النباتات وهو أبسط مراحل الحياة إنه عمل خالق مبدع ال انه اكثر تماما وأفضل تصميما. عندما تموت بذوضر الثماضر في التربة يبدو أنها تعفنت وفسدت بعيدا ولكن في الحقيقة إنها تقوم بعملية كيميائية مثالية تمر خلل حالت مقدضرة سلفا من الصلح وفي النهاية تنمو ثانية إلى شجرة جديدة لذا فإن موت البذضرة حقا بداية شجرة جديدة حياة أكثر مثالية وإتقان. بما أن موت الثماضر والخضاضر واللحم في معدتنا يرفعنا إلى

31 دضرجة البشرية في هذا المنطلق يمكن اعتباضر موت النبات يؤدي غرض عظيم بما ان موت النباتات مثاليا ويخدم أيضا غرض عظيم وموتنا آخذين بذلك من أسمي مراتب الحياة ومايزال يخدم هد ف عظيم. بعد أن ندفن نحن بل شك سنجلب إلى حياة خالدة أن الموت يحرضرنا من قساوة الحياة الدنيوية- المضطربة الخانقة والزنزانة الضيقة الحيز التي تدضريجيا تصبح أكثر صعوبة وضيقا اثناء سن الشيخوخة والصابة وتدخلنا في ضرحمة الله المحبوب الواسعه.التي تفضي الي الخلود الروح في عالم البرزخ بعد الموت ترفع الروح إلى حضرة الله لو أنها انقادت إلى الخير إلى الحياة الفاضلة وزكت نفسها فإن الملئكة المكلفه توجه لخذها وتلفها في قطعة من الحرير وتحملها عبر السماوات والبعاد الداخلية للوجود إلى حضرة الله خلل هذه الرحلة الملئكة ترحب بها في كل محطة تمر بها و يتساءلوا ضروح من هذه كم هي طيبة تستقبلها الملئكة ويقدمونها ويعرفونها بأجمل التعريفات أثناء وجودها في ذلك العالم ويجيبون هذه الروح (مثل) لمن صلى صام تصدق وقدم الصدقات وتحمل كل أنواع المشقة في سبيل الله وأخيرا الله سبحانه وتعالى يرحب بها ويقول للملئكة خذوها إلى القبر حيث دفن الجسد.بحيث يمكنها إجابة أسئلة منكر ونكير ملئكة السؤال أن المؤمنين الزين ل يرعون من فعل الخطايا من فعل الخطايا وأن الله برحمته يدفع الشروضر نحوهم حتي ينقيهم من هذه الثام. قد يخضع الله المؤمنين لعذاب عظيم أثناء الموت إما ليغفر الذنوب التي لم تغفر أو ليسمو بهم إلى أعلى المراتب العليا (الروحية) ولكن بعد ذلك يأخذ أضرواحهم بلطف شديد إذا على الرغم من كل المصائب وسكرات الموت تظل هنالك ذنوب لم تغفر هؤلء الناس بطريقة أو بأخرى يعاقبوا في القبر ولذا فلن يعاقبوا في الناضر بما أن

32 القبر أول محطة في ضرحلة الحياة البدية ومن ملمحه الستجوابات الولية من قبل الملكين ولي نوع من الحياة سيعيشها المتوفى وغالبا كل البشر باستثناء. النبياء تخضع أضرواحهم لبعض المعاناة عن ابن عباس عم ضرسول الله صلى الله عليه وسلم ضرغب كثيرا برؤية عمر في حلمه بعد فترة من مماته وعندما ضرأه بعد سته أشهر مضت على وفاته سأله أين كنت حتى الن أجاب عمر : ل تسألني فأنا لتوي. انتهيت من المحاسبة على حياتي كان سعد بن معاذ من أعظم الصحابة ضرضي الله عنهم اجمعين عندما توفي أخبر جبريل عليه السلم (ضرئيس الملئكة) الرسول صلى الله عليه وسلم بأنه اهتز عرش الرحمن عند وفاة سعد ضرضي الله عنه. وقد شيعت أعدادا ل تحصى من الملئكة جثمانه بعد دفن سعد ضرضي الله عنه قال ضرسول الله صلى الله عليه وسلم في تأمل سبحان الله ماذا سيحدث للخرين إذا ضاق القبر بأناس مثل سعد في القبر أي شخص يتم سؤاله بواسطة الملكين منكر ونكير من ضربك من هو نبيك ما هو دينك والعديد من السئلة الخرى إذا كان المتوفى من المؤمنين فيمكنهم الجابة على السئلة وخلف ذلك ل يمكنهم الجابة وتتواصل السئلة المتعلقة بأعمالهم في الدنيا. أن علقة الروح مع الجسد تختلف وفقا للعالم الذي تسكنه في هذا العالم الروح تقتصر داخل سجن الجسد لو أن الشر قاد النفس والرغبات الجسدية التي تسيطر عليه حتما تتدهوضر الروح وتسحر ويهلك الشخص في النهاية وأولئك الذين يستخدمون قوة الضرادة بالطريقة التي علمهم أياها الله لضبط أنفسهم الماضرة بالسوء ولتنمية ضروحهم باليمان العبادة والسلوك الحسن وغير ول تستعبدهم بالرغبات الجسدية فسيجدون أضرواحهم مهذبه ومنقية ومؤسسه بالصفات الحميدة مثل هؤلء الناس سيجدون السعادة. في الداضرين بعد الدفن تنتظر الروح في العالم الوسيط بين العالم الحالي والخرة بالرغم من أن الجسد يتحلل فإن جزيئاته الساسية يقال لها في حديث عجب الدهناب

33 وحرفيا تعني (العصعص) الذي ل يتعفن. نحن ل نعرف هل عجب الدهناب جينات شخص أم شيء آخر بعض النظر عن هذا الغموض ومع ذلك ل تزال علقة الروح مع الجسد عبرها الله يجعل هذا الجزء الذي يتكون من جزيئات الجسم الساسية مثل الذضرات أو كل الجزيئات الخرى التي بالفعل تدفن بالتربة تعين على الحياة البدية من خلل التدمير النهائي ثم إعادة بناء الكون الله سبحانه وتعالى يستخدمها لعادة خلقنا يوم. الحساب العالم الوسيط هو العالم الذي تشعر فيه الروح (تتنفس) بنعم الجنة أو بعذاب الناضر ولو عشنا حياة فاضلة في هذا العالم فإن أعمالنا الصالحة مثل الصلة التلوات واعمال الخير ستظهر كأنيس لطيف. وأيضا ستفتح لنا نوافذ نحو مشاهد سماوية وكما جاء في الحديث قبوضرنا ستكون ضروضة من ياض الجنة وبالرغم من ذلك إذا بقيت بعض خطايانا لم تغفر بغض النظر عن في أي مكان نحن ضربما نعاني من بعض العقاب في العالم الوسيط إلى أن تستحق أن تكون. في الجنة الكفاضر الذين انغمسوا في خطاياهم سيلقون أعمالهم التي سوف تأخذ أشكال ضرفيقهم السيئ والهوام وسوف يرون مشاهد من الجحيم وقبوضرهم سوف. تصبح مثل حفرة من الناضر عندما نكون على قيد الحياة أضرواحنا تعاني اللم وتشعر بالفرح والسعادة بالرغم من أن الروح تشعر باللم على ما يبدو من خلل الجهاز العصبي ويستخدم هذا الجهاز البالغ التعقيد للتواصل مع جميع أجزاء الجسم فإن العلماء لم يفهموا حتى الن كيف تتفاعل الروح مع الجسد وخصوصا مع المخ ويمكن لي إخفاق جسدي أن يتسبب في الموت يمكن أن يوقف عملية النظام العصبي بالرغم من أنه اثبت علميا أن بعض الخليا تحيا لفترة بعد الموت يحاول العلماء استقبال بعض الشاضرات من مثل هذه الخليا إذا نجحوا بالقيام بذلك وتمكنوا من فك شفرة هذه الشاضرات ستكون مفيدة خاص ة في عالم الجريمة في حل الجرائم التي لم تحل. مثل أخبرنا القرآن خلل

34 فترة سيدنا موسى عليه السلم أن الله أحيا الشخص :الميت الذي عرف قاتله عندما قال موسي لقومه قال انه يقول : (وإذا قال موسي لقومه أن الله يأمركم أن تزبحو بقره-قالوا أتتخزنا هزوا قال اعوذ بالله أن اكون من الجاهلين- قالوا أدع لنا ضربك يبين لنا ماهي قال انه يقول أنها بقرة ل فاضرض ول بكر ول عوان بين ذالك فأفعلوا ماتؤمرون-وأذ قتلتم نفسا فأدضرءتم فيها والله مخرج ما كنتم تكتمون-فقلنا أضربؤه ببعضها كذلك يحي الله (الموتي ويريكم اياته لعلكم تعقلون- 72: إذ إن الروح تعاني من اللم وتشعر بالسعادة ووهي تواصل علقتها مع الجسم (عن طريق جزيئات الجسم الساسية التي ل تتعفن) في العالم الوسيط ل معنى لمناقشة ما إذا كانت الروح الجسم أو كلهما. سينعمون في الجنة أو سيعانون في الجحيم لن الروح تعيش حياة دنيوية معا مع الجسم وويتشاضركون كل أفراحها وأحزانها والله سوف يبعث الناس جسديا وضروحيا.أتفق أهل السنة وا الجماعة أتفقا على أن الروح والجسم سوف ينتقل سويا إما إلى الجنة أو الي الناضر. والله ينشئ أجسام في أشكال فريدة من نوعها إلى الداضر الخرة حيث كل شيء سوف يكون على قيد الحياة: و ما ه ذ ه ال ح ياة الد ن يا إ ل و كا نوا ي ال حي وا ن ل ل ه و ول ع ب وإ ن ال دا ضر ال خ رة ل ه (ي عل مو ن( 69:64 أذن ان الضرواح في العالم الوسيط وسيطة ترانا وتستمع لنا لنا شريطة اأن يسمح الله بذلك. وإذا سمح بذلك الله سبحانه وتعالي يسمح لبعض الصالحين.لرؤية الولياء وسماعنا والتواصل معنا حساباتنا ل يتم أغلقها بعد أن نموت وإذا نحن تتركنا وضراءنا أبناءا صالحين والكتب أو مؤسسات وقفيه ليستفيد منها الناس أو إذا كنا قد ضرفعنا أوساهمنا في ضرفع أولئك الذين ينفعون الخرين صدقاتنا ستذيد لو تركنا الشر خلفنا,خطايانا ستذيد طالما لدينا الشر الذي يضر الخرين ولذلك إذا كنا نريد أن نساعد أحبائنا الذين لقوا حتفهم يجب علينا فعل الخيرات إذا علينا أن نساعد الفقراء والمشاضركة في الخدمات السلمية يلعيشوا حياة جيدة وحميدة وخصوصا تنفق

35 لتعزيز السلم وخير المسلمين والنسانية جمعاء.ونحن سو ف نتسبب في ذيادة دخلهم الظواهر الخاضرقة قضايا الروح نابعة من عالم الوجود الغير مشروط حيث تطاع أوامر الله حال ومباشر ة مثل الطاقة التي تطلبها المصابيح لتعمل فإن الروح تحتاج للمادة لتعمل في هذا العالم بالرغم من أن هذه المادة مقيدة لنشاطات الروح لذا لكي نجعل الروح نشطة وأقل تقييدا بالزمان والمكان يمكننا أن نتبع إحدى الطرق : الثلث الظاهرة الخاضرقة النبياء والصالحين كل شخص بإمكانه أن يعطي الروح مجالت لتعمل. وهذا الهدف ينجز بواسطة معتقدات دينية صاضرمة وتطوضر ضروحي خلل العبادة المنتظمة المسألة الكثر تهذبا هي أكل القليل من الطعام الصيام المتكرضر النوم القليل التنزه عن الذنوب النتظام والتكراضر المتزايد للعبادة. يساعدك لبلوغ الهدف لو أنك استخدمت مقدضراتك الداخلية لتنمي مكانتك الروحية يمكنك تجاوز حدود هذا العالم كي تسافر مع الروح في أبعاد الوجود الخرى وإلى حد ما ستبدأ.التواصل مع الماضي والمستقبل فكر بمنطق في التالي : عندما تكون في غرفة سترى كل شخص بواسطة الجدضران الضربعة وعندما تخرج يمكنك أن ترى كل ما يحيط بك مباشرة ويمكنك أن ترى حتى المزيد من أعلى قمة تل كلما ترتفع

36 للعلى كلما يمكنك المشاهدة بصوضرة أكثر وضوحا يحدث نفس الشيء مع الزمن.كلما تحرضرت الروح من سجن الماده والجسد كلما توسع عالم نشاطاته بأعتباضر.الزمن والمكان هذا الطريق عاد ة طريق النبياء والصالحين أما عن طريق السفر عبر الروح في الزمان والمكان أو أن تعرج بواسطة الله سبحانه وتعالى. ويتخللوا إلى داخل أعماق الزمان والمكان مثل أشعة الشمس في أماكن ل حصر لها في وقت واحد بالرغم من أنها جسم مادي لذا فإن ضروح النبي أو ضروح الصحابي خصوصا أنها واحدة من البدائل يمكن أن تكون موجوده في وقت واحد وفي عدة أماكن أو في جسده أو جسدها الروحي أو في شكل حيوي وقد أشاضر القرآن إلى ذلك (فاتخذت من دونهم حجابا فأضرسلت إليه ضروحنا فتمثل لها بشرا سوي ا). (17 19) : العديد من مترجمي القرآن يقولون أن الروح كانت للملك جبريل مثل هذه الروايات قد يتم إقراضرها في عدة.ضروايات أصليه ضروح الصالح لو اكتسبت تنويرا كافيا أو نوضرا تتضمن ضرموزا أو إشعاضرات لحداث ماضية أو مستقبلية أثناء السفر في الزمن الصالحين فسروا هذه الرؤى وأخبرونا ببعض الحداث الماضية والمستقبلية وهذا مماثل لتفسير الحلم أحيانا قد يخطئ الصحابة في تفسيراتهم بينما الرسل والذين يتلقون الوحي ويتعلمون مباشرة من الله سبحان علم الغيوب ل يمكن أن يخطئ في تفسيرهم في التغيرات والتنبؤات كل ما يتنبئون به دائما صحيح على سبيل المثال النبي محمد صلى الله عليه وسلم توقع أحداث مستقبلية عديدة مثل استشهاد عثمان وعلي في معركة الجمل (الفيل) بين علي وعدد من الصحابة مثل طلحة والزبير من جانب والمسلمين في غزو دمشق وإيران واسطنبول من جانب آخر ومعظم توقعاته بالفعل كانت صحيحة والبعض الخر في انتظاضر الوقت.لتتحقق توقع محي الدين بن العربي المتوفي ( 1240 م) وهو مسلم صالح مات قبل 50 سنه من تأسيس الدولة العثمانية وتوقع عدة أحداث مهمة في تاضريخ الدولة

37 العثمانية وشجرة النعمانية ومخطوطاته المتوفرة في مكتبة ادضرنه واسطنبول تعتبر ضرمز تاضريخي للدولة العثمانية مثل توقع أن قبره سيعرف عندما يدخل سليم دمشق (وقد حصل) وأن السلطان مراد سينتصر في اضربعين يوما (وقد فعل) وسوف يتم قلع. (وقتل السلطان عبد العزيز (وقد حصل وبالمثل مصطفى الدادة من بيتلس والذي عاش في النصف الول من القرن الثامن عشر توقع أن بعد الحرب شخص يدعى كمال سيجعل أنقرا عاصمة تركيا (كل هذا حصل) ديوانه كتابه الديوان وكتاب من. قصائده التي تحتوي هذا التنبؤ ل تزال متوفرة مثل هؤلء المحبين الخادمين لله سوا ء كانوا أنبياء أو أولياء صالحين يحققون تنبؤات الله لو سمح الله لهم أن يفعلوا ذلك من خلل أذنه وقوته وقد صرح الله :سبحانه وتعالى عبدي يتقرب لي في أي وسيلة أكثر أمنا وأفضل من أداء الواجبات الدينية. وهو يصبح أقرب الي لي من خلل صلة النافلة. بمجرد أن يصبح قريبا لي ا أصبحت أنا عينه التي تري وأذناه التي تسمع, أذنيه.التي يسمع ويديه التي يحملها الظواهر الخاضرقة والسماء اللهية. والطريقة الثانية لسفر بالروح في الزمان والمكان أو أن تخترق أبعد من ذلك وتتعمق في أبعاد الزمان والمكان هو اتباع لتوجيهات السماء أو السماء اللهية. ذات الصلة كل وجود يعتمد على مظاهر السماء اللهية. ' يمكننا أن نرى فقط لن أسم الله الظاهر العليم يرى كل شيء يتيح لنا أن نرى. نستمرفي الوجود بسبب تجلي أسمائه الذاتيه, القيوم, والسبب االوحيد إلى العيش يتيح لنا أن نفعل ذلك. لو لم يعد يظهر صاحب السم واحد الى والعيش في اتصال مع الوجود الكون.سينهي وجودهاعلى الفوضر وبالمثل,هذا التدضريب يسمح للملئكه والجن بأتخاذ أشكال الحيوانات والبشر, علي شرط ان يسمح لهم الله بفعل ذلك.خصوصا الجن يمكن أن تخترق أجسام الحيوانات وأن تتحكم في أفعالها.ويمكنهم أيضا التحكم في البشر. لذا,بأكتشاف السماء اللهيه الذي يسمح للواحد بأختراق مثل هذه البعاد,وبأتباع

38 أضرشاداته في مسائل خاصه,يمكننا السفر في الزمان والمكان, ونرى ونسمع أشياء معينه ل يستطيع فعلها.البعض الظواهر الخاضرقة المتنوعة. مثل هذه الظواهر كالخاضرقة والتخاطر والخواضرق الروحيه هي أكثر انتشاضرا. المليين من الناس الذين يبحثون عن السلم والسعادة للبطال سيطرة نظرتهم للعالم والعقل والروح عن طريق التكنولوجيا والمادية حضوضر جلسات تحضير الضرواح يطلق عليها الخبرة البشرية. بعض الناس أكثر ميل لها ويمكنهم تأدية الظاهرة. الخاضرقة على سبيل المثال : توقعت مدام جيبسون تقسيم الهند في عام 1947 م واغتيال جون كنيدي وأيضا فيني بك من الضردو في تركيا الذي قاتل في جبهة : المدينة خلل الحرب العالمية الولى ضروى عندما كنا تحت الحصاضر في المدينة لم أستطع التواصل مع أسرتي في اسطنبول وفي ليلة من الليالي في المنام شاهدت دخان وناضر في منزلي في الصباح ناديت جندي خاصا بي وكان تابعا لي واخبرته أن يذهب إلى المعسكر وأن يسافر إلى منزلي و أخبرته عن مكانه وأن يصف لي ما يشاهده وفعل ما أخبرته وبدأ يصف : لقد وصلت المنزل وطرقت الباب وجاءت امرأة عجوز في ضرأسها خماضر وطفل في ذضراعيها طلبت من الجندي أن يسأل المرأة هل هناك شيء خطأ في. المنزل وفد قص لي قالت زوجتك توفيت بالمس أن الروحانيات الن أكثر انتشاضرا قبل توضيح المزيد أود أن أشير إلى أني أناقش مثل هذه الموضر فقط لكي أؤكد أن الوجود ل يقتصر على المادة بدل من ذلك عندما كان الوجود الرئيسي للكتاب يكمن في معناه الميتافيزيقي أو الروحي أو هو جزء أساسي من الوجود المادة من ناحية أخرى عرضية وهي وسيلة متغيرة لمواجهة ما هو غير مادي المصلحين العظماء مثل ابن العربي تواصلوا مع الضرواح والموتى وحتى أولئك الذين لم يولدوا بعد الروحيين المعاصرين والوسطاء يتواصلون مع الجن الكافر أو الشياطين التي تظهر كشخص ميت مع أضرواحهم التي ترغب في

39 التواصل أيضا الوسطاء يتنبئون بالحداث المستقبلية وعادة يجعلون اتصالهم مع الجن وبعد ذلك يقولون ما. يقال لهم الجن يعيشون أطول منا ونشيطون في البعاد الواسعة (العوالم) من الزمان والمكان وأكثر سرعة منا ويرون أشياء ل يمكننا مشاهدتها ومع ذلك ل يمكنهم ضرؤية المستقبل ونحن ل ينبغي لنا أن نصدق تنبؤاتهم وحتى أن قليل منها تحقق في الماضي أجهزة الستخباضرات المريكية والسوفيتية تتنافس مع بعضها البعض في دضراسة تواضرد الخواطر وبعض وسائل الظواهر للتصال وكما سيتم شرحه لحقا في المستقبل غير البعيد القوى العالمية سوف تستخدم الجن للتخاطب مع بعضهم البعض خصوصا في مجال الستخباضرات مع أنه من الخطوضرة بمكان أن تسعى إلى التصال والتواصل مع الجن أو الشياطين فإن مثل هذه الكائنات من السهل أن تؤثر وأن تتحكم في هؤلء.الباحثين : صديقي الطبيب النفسي ضروى التي لقد دعيت إلى حدث تحضير الضرواح في منزل سامسون (مقاطعة في شمال تركيا) ضرتبت البنت الصغرى الكؤوس والحروف والرسائل على الطاولة دعا واحد من الصدقاء ضروح جده الراحل وبعد عدة دعوات ظهر ضرجل وعندما سألناه بإصراضر من أنت أجاب : شيطان وقد دهشنا بشدة وفي وقت لحق سألته لماذا أتيت بالرغم من أننا لم نستدعيك كتب على الطاولة مع الكؤوس لذلك أنا قدمت سألته عما إذا كان يؤمن بالله كتب ل سألته عما إن كان يؤمن بالرسول وكتب مرة أخرى ل وقد بدأت أقراء له بعض المقاطع من كتاب يتعلق بوجود الله عز وجل وعندما قرأت (مصنع مع كذا نقاط وكذا مميزات تشير إلى مهندس خطط وبنى هذا المصنع) فكتب (صحيح) ولكن عندما قرأت أيضا (كذلك الكون مع جميع الكواكب وخصوصا العالم مع جميع النباتات والحيوانات التي فيه تشير إلى الله سبحانه وتعالى) فكتب ل واستمر هذا لبعض الوقت وقد بدأت أتلو له من (الدضرع العظيم) وهو مجموعة من الدعية لله سبحانه وتعالى وبينما كنت أتلو كانت الكواب تتحرك في الطاولة

40 وفي أثناء ذلك كان يكتب توقف عن هذا (إلهراء) وعندما واصلت القراءة لم يستطع الستماع واختفى مثل هذه التجاضرب الخاضرقة وملحظات بعض الطباء في وقت الوفاة أيضا تدل على وجود الروح والكائنات. الروحية ما هو تقرير بدضري سليمان عن ما ضرواه في كانيت (الروح والكون) عن طبيب يوافق تماما ملحظة مجموعة من الطباء من هولندا التي نشرت في : الصحف عن طبيب يروي كانت زوجتي مريضة وعندما أصبحت في سكرات الموت شيئين يشبهان نجمتين انحدضرتا في الغرفة وحلقتا فوق ضرأسها وفي الوقت نفسه ظهر نموذج له علقة مع زوجتي في مؤخرة عنقها استمر هذا لمدة خمس ساعات وفي النهاية انكسر الحبل ليشكل الروح.واضرتفع بعيدا وكان هذا نهاية حياة زوجتي الحلم بينما انت نائم وعينيك مغلقة أذنيك مصمومتان ولسانك ملجم وذضراعيك وساقيك بل حراك كيف يمكنك السفر مقابلة الناس وأن تفعل أشياء كثيرة في بضع دقائق أو حتى ثواني عندما تستيقظ صباحا فأنت ما تزال تحت تأثير الثواني من ببضع ثواني من المغامرة الليليه على الرغم من أن فرويد وأتباعه يعزون الحلم إلى العقل الباطن وإلى الفكاضر والرغبات وإلى الدوافع والتجاضرب السابقة كيف يمكنك تفسير الحلم التي تنبئك عن حدث في المستقبل وليس لديك أي اتصال أو حتى لم تفكر فيها أبدا كيف تحلم بأي جزء من جسمنا نحلم لماذا تستمر الحلم بضع ثوان فقط كيف (ولماذا) هل نتذكر ما كنا نحلم به كل هذه السئلة وأسئلة. مشابهة مثل اللغاز تنتظر حلها بواسطة العلم أحيانا بينما نحن نائمون عقلنا الباطن (أفكاضرنا الرغبات النزوات والتجاضرب السابقة) تظهر بدون وعي قد نكون مرضى جوعى أو نواجه مشاكل ليمكن حلها المخيلة تعطي شكل للنحراف للمزاج السيئ أو العقل يتذكر أحداث ماضية مثيرة ويعطيها شكل جديد مختلف كل هذه الحلم مضطربة لديها بعض المعاني لكنها ل تستحق التفسير على سبيل

41 المثال لو أكلنا أشياء مالحة قبل النوم قد نحلم بأننا نرقد في بركه وإذا ذهبنا إلى الفراش غاضبين نحلم أنن نتشاجر مع الخرين إذا كنا ل نعرف كيف فسر الحلم فقد يتم الخلط بين الحلم الحقيقية والحلم المضطربة مثل على الرغم من أن حلم فرعون الذي قاله للنبي يوسف علية السلم كان. صحيحا ووصفها ضرجاله على أنها لخبطة الرؤى الصالحة.هناك نوع واحد الحلم ليس لديه علقة مع العقل الباطن.مثل هذه الحلم تحمل ضرسائل مهمة : إما أن تشجعنا لفعل الشياء الجيدة وتقودنا وهي من الله أو تحذيرات بشأن الشر الذي اضرتكبناه هذه الحلم نقول أنها أحلم حقيقية واضحة جدا ول. تنسى بعض الحلم الحقيقيه تحتوي على أخباضر عن المستقبل. لفهم طبيعة وآلية هذه الحلم ننظر : فيما يلي كجوهر للكتاب ومغزاه ان ما يعرض موجود -- موجود قبل أن يكتب بكتابة واضحة كل شيء لديه شكل أساسي موجود في المعرفة اللهية قبل أن تظهر إلى.الوجود الفلسفه السلمين يطلقون عليها أمثله المبادئ الساسيه.عندما اضراد الله اضرسالهم الي هذا العالم, من خلل تجلياته في حكمته وقوته والسماء اللهيه الملئمه. الله يكسيهم بأجسام ماديه.بينن عالم من الطراز الصلي مكان (معرفه الله وتجلياته الوليه) وهذا العالم هو عالم اخر-عالم الشكال الغير ماديه او الرموز.هنا, توجد الشياء في اشكال مثاليه أو كرموز, والمبدأ ومقياس الوقت مختلفين تماما من النسخه الصليه هنا.الحالمون يجدون او يستقبلون هذه الرموز بطريقه مختلفه,تعتمد علي عوامل مثل الزمان.والمكان,الثقافه, وحتي الوطنيه والشخصيات الفرديه عندما ننام ضروحنا تصعد إلى هذا العالم ذو النماذج المثالية كليا دون كسر أي اتصال لها مع الجسد ويدخل بعدا مختلفا من الوجود حيث يجتمع الماضي والحاضر والمستقبل ونتيجة لذلك قد نتعرض لحدث ماضي أو نشهد واحد في المستقبل وبالرغم من أن هذه

42 الشياء في هذا العالم موجودة في أشكال مثالية أو ضرموز فإن الروح عاد ة ما تستقبل هذه الرموز التي. تحتاج إلى تفسير على سبيل المثال الحياة الواضحة هناك قد تتوافق مع المعرفة هنا إذا كنت ترى الفضلت الخاصة بك يمكن تفسير ذلك ليعني أنك سوف تجني مال بطرق مشروعة. وإذا كانت الفضلت تنتمي للخرين هذا يعني أن المال سيأتي بطرق غير مشروعة وكما وضرد في سوضرة يوسف البقرة السمينة قد تعني سنة وفيرة بالمحاصيل في حين أن البقرة الهزيلة تعني سنة من الشدة الستعاضرات والتشبيهات والمثال التي وجدت في القرآن والحاديث النبوية وأحيانا بين الناس يمكن أن تعطي حلول واضحة لتفسير الحلم. بعض الحلم واضحة بحيث ل تحتاج إلى تفسير بينما يتم قياس الوقت بشكل مختلف في هذين العالمين وبما أن الروح غالبا ما تكون أكثر نشاطا بينما نحن نحلم المتدينين العظام الذين يطلقون أضرواحهم إلى دضرجة معينة يمكنهم السفر لمسافات طويلة في وقت قصير أكثر من الناس العاديين بعض : الناس لديهم أحلم حقيقية. مثل حلم ابراهام لنكولن قبل أن تعرف ليلة اغتياله بأن موظفي البيت البيض كانوا يركضون ذهابا وإيابا يخبرون بعضهم أن السيد لنكولن قد قتل استيقظ في انزعاج شديد وقضى يومه غير مرتاح على الرغم من هذه التحذيرات ذهب إلى المسرح وقتل في مساء. ذلك اليوم حلم ايزنهاوضر قبل أن يهبط في نوضرماندي في يونيو 1944 م والذي غير مجرى الحرب العالمية الثانية أيام قليلة من هذا التاضريخ الذي كان قد قدضر فيه الهبوط حلم بأن عاصفة كبيرة قد قاضربت وقلبت الطائرة التي هبطت تسبب هذا بأن يقدم تاضريخ الهبوط سجل. التاضريخ دقة هذا الحلم شاهدت والدة آن أوسترفسك الكاتبة الروسية عدة مشاهد للمعاضرك بين اللمان والروس قبل اندلعها بخمس سنوات قبل اندلع الحرب العالمية الثانية. ونشر حلمها في العديد من الصحف

43 العديد من الكتشافات العلمية والتكنولوجية الولى شوهدت في الحلم الياس هاو عندما كان يحاول معرفة كيفية وضع الخيط بماكينة الخياطة حلم بأنه كان سجينا لقبيلة أفريقية أضرادت منه أن يربط الخيط بآلة الخياطة في خوف مميت وحيرة فجأة ضرأى ثقوب في نهاية حراب خاطفية استيقظ وصنع ضرمحا صغيرا. مع فتحة في نهايته نيلز بوضر الذي كان يدضرس الشكال الذضرية حلم بأن هناك كواكب موصولة مع الشمس بخيوط وتدوضر حولها وعندما استيقظ فكر في التشابه بين ما كان يحلم به. وبين الشكال الذضرية العديد من الحلم الخرى توقعت الحداث المستقبلية وأدت إلى الكتشافات العلمية والتكنولوجية ولكن هذه المثلة كافية لظهاضر أن الحلم هي نتيجة لرحلة الروح في البعاد الداخلية من الوجود (عالم النماذج. الغير مادية أو الرموز) واستقبال الشاضرات فيه وأخيرا الحلم تقدم دليل قويا على وجود عوالم غير المادية وكذلك عن المعاضرف اللهية والقدضر إذا كان الله سبحانه وتعالى قد قرضر سلفا تسجيل كافة الحداث في اللوح المحفوظ كيف بإمكاننا أن نطلع على الحداث المستقبلية أيضا الحلم تظهر أن.مقياس الوقت يختلف تماما وفقا لمميزات كل عالم الملئكه ووظائفها خلقت الملئكة من نوضر. الكلمة العربية لل انجيل هو ملك. وفق لشكل جذوضرها فملك يعني ضرسول نائب المبعوث المشرف والشخص القوي.معني الجذضر أيضا يتضمن الهبوط من مكان مرتفع.تبني الملئكة علقات بين العالم الكوني وا لمادي ينقلون أوامر الله من ويديرون العمال و حياة المخلوقات ) بإذن. الله ( و تمثل العبادة في عوالمهم الخاصة وجود هيئات ا أو أجسام خفيفه من النوضر, والملئكة تحرك بسرعة جدا ويمكن العثوضر عليها في كل عوالم الوجود. أنهم يوجدون أنفسهم في أجفاننا أو في أجسام كائنات الخرى لمراقبة أعمال الله. وأيضا